מועצה מקומית דיר אל אסד
 

دان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغار


16/08/2016
 
 

صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغار... 


المجلس المحلي دير الاسد ممثلا بالرئيس احمد ذباح , قسم الشبيبة, الشؤون الاجتماعية , المركز الجماهيري , قسم مكافحة العنف والمخدرات والكحول , بالتعاون والدعم من بنك العمال " בנק הפועלים " يفتتحون مخيم مجاني لطلاب الجيل الابتدائي تحت اسم " بدان حسخان " حيث يشمل العديد من الفعاليات التعليمية , الاجتماعية , الترفيهية .


في اليوم الاول يحصل كل مشترك على قبعة , حقيبة , وبلوزة للمخيم ويشمل العديد من الفعاليات في مجالات حياتية مختلفة حيث يقوم الطالب بفعاليات الباحث الصغير , العاب وتحديات , جولة افتراضية حول العالم والتعرف على 5 دول مختلفة . بالاضافة الى عروض مسرحية وايام سباحة . 

 

دان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغاردان حسخان- صيف من المرح والتوفير لطلابنا الصغار

 
 

عدد التعليقات (0) | عرض كل التعليقات

 
 
 
 
 
 
 
 
 

اتصلوا بنا